طب وصحة

اكلاتنا الشعبية السودانية ومناعتنا!

في ظل الوقت الراهن الذي تنتشر فيه الكثير من الأمراض والعدوى لابد من ضرورة التأكد من أن أجسامنا تحصل على ما تحتاج إليه من العناصر الغذائية الضرورية وهذا يعتمد على تناول أغذية صحية سليمة خاصة تلك التي تحتوي علي الفيتامينات مثل فيتامين ج الذي يعد مضاد للأكسدة ويدخل في العديد من العمليات الحيوية التي تساعد على تحسين جهاز المناعة وتقلل من نسبة الاصابة بمختلف الأمراض.

ما هو جهاز المناعة ؟

جهاز المناعة عبارة عن جهاز معقد التركيب يصل إلى مختلف أنحاء الجسم حيث تكمن وظيفته الأساسية في تقليل خطر الإصابة بالعدوى كما أنه يحتوي على الاعضاء والخلايا والأنسجة والبروتينات التي تساهم معا في مقاومة الكائنات التي تسبب الأمراض والعدوى كالبكتريا والفيروسات وغيرها من الاجسام الغريبة.

فالبكتريا عبارة عن كائنات حية دقيقة وحيدة الخلية بعضها ضار كتلك التي تسبب الأمراض والبعض الآخر نافع تساعد في عمليات الهضم وتحليل المواد الغذائية.

أما الفيروس هو كائن مجهري مكون من حمض نووي محاط بغشاء بروتيني وهو يعيش داخل خلية تضمن له التكاثر ويتسبب في أمراض متفاوتة الخطورة ومنها فيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز HPV) الذي يحد من قدرة الجسم على مقاومة الأمراض وفيروس الحمى الصفراء الذي يقوم بتدمير أنسجة الجسم خاصة الكليتين والكبد وأيضا فيروس كورونا المستجد الذي يصيب الجهاز التنفسي.

ولتجنب الاصابة بالأمراض أو العدوى..

يجب اتباع عادات صحية كغسل اليدين باستمرار وتعقيمها كما يجب التقليل من مستوى الضغط النفسي وممارسة التمارين الرياضية وعدم التدخين أو التقليل منه وأخذ القسط الكافي من النوم كما يجب اتباع عادات غذائية جيدة ومنها تناول غذاء صحي متوازن يحتوي على العناصر الغذائية المتكاملة مثل الخضر والفاكهة واللحوم والأغذية التي تعمل على تقوية وتحسين المناعة والتي من ضمنها الأغذية التقليدية السودانية والتي لها دور كبير في الحد من إنتشار الأمراض وتقوية جهاز المناعة.

والتي يجب تدعيمها بتناول المشروبات والعصائر الطبيعية مثل البرتقال والجوافة والمانجو وكذلك العصائر البلدية مثل الكركدي والتبلدي والعرديب والحلومر (الآبري الذي يعتبر من المنتجات المخمرة) وكذلك تناول الشاي الأسود الذي يحسن الوظائف المناعية في الجسم لاحتوائه على مادة الفلافونويدات المضادة للأكسدة.

الأغذية التقليدية في السودان

تعتبر وجباتنا السودانية لكثير من مجتمعاتنا “الغذاء الآمن” فغذاء السودانيين مرتبط بالزراعة والمنتجات الزراعية كما أن معظم الأغذية السودانية التقليدية تعتمد بصورة كبيرة على عمليات التخمير التي تزيد من إتاحة العناصر الغذائية الموجودة بالمادة المخمرة لجسم الإنسان كما تزيد من كميتها مما يساعد على رفع القيمة الغذائية لها .

ومن هذه الأغذية المخمرة منتجات الأسماك التي تخمر بطرق مختلفة مثل الفسيخ والملوحة والكجيك وكذلك مخللات الخضر والفاكهة ومنتجات الغلال (الكسرة والعصيدة والخبز) وأيضا اللحوم المجففة التي تستخدم في ملاح التقلية والروب، وكذلك أحشاء الحيوانات المخمرة مثل المرس والمصران والنباتات المخمرة مثل الكول وغيرها من الأطعمة التي تختلف باختلاف ثقافة القبائل التي تسكن في ربوع السودان كما أن هذه الأطعمة لا تعد مستساغة لكل المجموعات السكانية .

الكول

الكول وهو عبارة عن نباتات مخمرة يحتوي على نسبة عالية من البروتينات النباتية الخالية من الكولسترول ونسبة مقدرة من البكتريا النافعة التي تعدل مستوى استجابة جهاز المناعة ولها خاصية مضادة للالتهابات في الجسم وتعتبر خط الدفاع الأول في جسم الإنسان ولهذا يستخدم الكول كأحد التوابل في غرب السودان فهو يقوي مناعة الجسم ويقي من أمراض العصر كالسرطانات .

الدخن

يستخدم الدخن بعدة أشكال مثل العصيدة او المديدة فهو يحتوي على العديد من العناصر الغذائية الضرورية لجسم الإنسان فهو غني بالحديد والمغنيسيوم والعديد من الفيتامينات والألياف التي تساعد في عمليات الهضم.

واستهلاكه بكميات كبيرة يساعد على انخفاض مستويات الدهون الثلاثية في الجسم ويخفف الدم وبالتالي يمنع تكتل الصفائح الدموية لذا يستخدم كعلاج فعال لمرض فقر الدم ، كما أنه يساعد غلى خلق الكولاجين في الجسم الذي يعطي بنية أنسجة الجلد ، أيضا يساعد في المحافظة على رطوبة الجسم الطبيعية.

الصمغ العربي

يستخدم الصمغ العربي كعلاج لأمراض الكلى والفشل الكلوي ومرضى المصران لأنه خال من السموم وغني بالألياف كما أنه يقلل من امتصاص الجلكوز في الدم ويمتص المواد المسرطنة من الجسم وأيضا يساعد في انقاص الوزن الزائد واذابة الدهون لذا يستعمل كمكون غذائي .

الثوم والقرفة والكمون

كما أن هنالك العديد من البهارات والتوابل مثل الثوم والفلفل والقرفة والجنزبيل الأبيض والأحمر والكمون الأسود والحرجل والمحريب التي لها دور فعال في تعزيز مناعة الجسم خاصة الثوم لاحتوائه على أهم المعادن التي يحتاجها الجسم بنسب كبيرة مثل البوتاسيوم والكالسيوم والحديد كما يحتوي الثوم على مادة الأليسين التي تحفز خلايا الجهاز المناعي وكريات الدم البيضاء التي تعمل على تدمير مختلف الفيروسات .

الزنجبيل

يحارب الزنجبيل البكتريا والفيروسات لاحتوائه على مختلف العناصر والمعادن الأساسية التي يحتاجها جسم الإنسان كالبوتاسيوم والمغنيسيوم.

الألبان

الزبادي الذي يعتبر مضاد حيوي طبيعي له قدرة خارقة على قتل البكتريا وتقوية جهاز المناعة بنسب كبيرة تتفوق على بعض العقاقير الطبية وذلك بفضل احتوائه على البروبيوتك التي تقي القناة الهضمية من الجراثيم المسببة للأمراض.

ولهذا كله تعتبر الأغذية التقليدية بالسودان آمنة وصحية لدرجة كبيرة كما أنها تشعرك بالشبع لفترات طويلة لذا تجد الإنسان السوداني قويا في بدنه ويمتاز بطول القامة والجسم الممتلئ من غير سمنة مفرطة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى