مجتمعمنوعات

وزير الري والموارد البيئية “هذا السبب الرئيسي للفيضان!”

ما السبب الرئيسي في الفيضان ؟ كيف تتم متابعة وزارة الري لمجريات الامور؟ ماهي اكثر الاماكن تضررا ؟ ولماذا؟ ما هي حلول الدفاع المدني؟

تساؤلات عديده تقود الى تساؤلات اخرى

في خضم هذه الاوضاع السيئه التي انتشرت في البلاد والتي اودت بحياة افراد من مختلف المجتمعات وهدمت العديد من المنازل ممن لايملكون الان سوى ارواحهم,العديد من الاحداث التي قد لانعلم كيفية حدوثها واسبابها الرئيسيه .. يجيب عليها وزير الري والموارد البيئيه البروفيسور ياسر عباس بعد ان تمت استضافتة من قبل وكالة السودان للانباء في يوم 8 سبتمبر 2020.

للحديث عن الوضع الحالي والاماكن المتضرره والاسباب الحقيقيه في حدوث الفيضانات في تسلسل مكاني ومقارنة بين فيضان هذا العام وفيضان العام 1988م وحدته

وقد قال في بيانه الآتي :

يوجد نوعين من الفيضان: فيضان الاوديه بسبب الامطار داخل السودان وفيضان نهر النيل بسبب الامطار على الهضبه الاثيوبيه.

وأضاف بإن 99% من المياه في النيل الازرق ونهر عطبرة وبالتالي في نهر النيل تأتي من الهضبه الاثيوبيه, بالتالي حدوث الامطار على الهضبه هو السبب الأساسي في الفيضان في العديد من المناطق التاليه:

الديم

الديم

تقع الديم على الحدود السودانيه الاثيوبيه والتي يوجد فيها محطة قياس لقياس التصرفات والمناسيب لمعرفة كمية المياه التي تصل الى سد الرصيرص.

ويتم تحديد الاثر على المناطق الواقعه بالقرب من سد الرصيرص كالنيل الازرق وسنار على كمية المياه المتصرفه من سد الروصيرص, ومقارنة بفيضان 1988م في الديم فالفترة من 1/8 الى 31/8 من 2020 الفيضان يشبه فيضان 1988م الذي حدث في السودان.

والذي ازداد ولكن لحسن الحظ تم تخزين المياه الزائده في سد الرصيرص وقد ادى هذا التخزين الى تقليل كمية المياه القادمه من الهضبه الاثيوبيه من 900 الى 500 مليون متر مكعب في اليوم والتي وصفها البروفيسور بأن الامر كان ليكون كارثيا لولا سد الروصيرص على النيل الازرق والنيل الرئيسي.

ود العيز(سنجه)

سنجة

منسوب الفيضان يشبه فيضان 1988م ولكن الذي زاد الامر سوء هو كسر الجسر الواقع شرق السوق مما ادى الى تضرر المنطقه الشرقيه بسنجه.

الخرطوم

يوجد مقياس قرب القصر الجمهوري يقوم بتسجيل منسوب المياه والذي تم انشاؤه في العام 1912م، سجل هذا المقياس في العام 1946م منسوب مياه يصل الى 17 متر و14 سنتميتر.

وفي فيضان العام 1988م سجل منسوب المياه الى 17 متر

أما منسوب المياه هذا العام حسب المقياس وصل الى 17 متر و67 سنتميتر والذي يعتبر اعلى منسوب مياه سجل في التاريخ ,وقد عزا البروفيسور السبب الى ازدياد التمدد العمراني داخل حرم النيل حيث يوجد للنيل مجرى رئيسي وجروف بالناحية الشرقيه والغربيه .

وأضاف أن الذي يجب حدوثه اثناء ازدياد منسوب المياه أن تمر المياه عبر المجرى الرئيسي وكذلك في الجروف ولكن بسبب التمدد العمراني ووجود شارع النيل وما الى ذلك اصبح مجرى المياه ضيق فأفضى الى ارتفاع المياه وحدوث الفيضان الذي يؤثر على المناطق الاماميه بداية من سوبا والمسعوديه الى غيرها من المناطق الاماميه في مناطق الخرطوم.

ود مدني

ودمدني ،ولاية الجزيرة

في العام 1988م دخلت المياه داخل الولايه هذا العام لم يحدث ذلك لان منسوب المياه كان اقل من العام 1988م, بالتالي لم تدخل المياه الى المناطق السكنيه .

شندي

شندي

يشبه منسوب المياه للعام 1988م ولكن بحلول شهر اغسطس ازداد المنسوب اكثر في الفترة من 25/8 الى 30/8 مما ادى الى الوضع الراهن الان في شندي ويعتبر الفيضان هذا العام اكثر من عام 1988م .

عطبرة

تستقبل عطبرة المياه من نهر عطبرة والنيل الرئيسي ولكن منسوب المياه لم يزداد وبالتالي كان منسوب المياه اقل من فيضان العام 1988م.

سد مروي

في بداية اغسطس حدثت موجه عاليه في اسبوع واحد وصلت الى 4 امتار في نهر عطبرة والتي سببت في غرق مناطق كثيرة على نفس المسار كالزومه ومقاشي وحزيمه والشايقيه وغيرها, وفي يوم 8/8 تم التخزين في سد مروي والتي اثرت تأثير ايجابي على منسوب المياه بنسبه 40 سنت اقل من العام 1988م ممايعني ان 150 الى 200 مليون متر مكعب في اليوم تم حجزها في سد مروي .

مما يعني انخفاض منسوب المياه في دنقلا الذي لم يتغير من يوم 6/8 الى اليوم .

فيضان الاوديه طوكر

تم صيانة الجسور هذا العام وتم توجية المياه لاواسط الدلتا فزادت المساحه المغمورة من 40 الف فدان الى 90 الف فدان ثم اتت موجات عاليه جدا كسرت الجسورثم ادت الى وصول المياه الى مدينة طوكر

ايضا يوجد امطار غزيرة في غرب كردفان ودارفور سببت اضا فيضانات محليه.

إقرأ ايضا

السيول في السودان: كارثه مهدده ثم حلول!

ثقافة التطوع: ما بين ترسيخ المفهوم وتغيير المنظور

الامطار على الهضبه الاثيوبيه لم يكن ضررها على السودان فقط بل على مناطق اخرى

حيث يتفرع من الهضبه الاثيوبيه بالاضافه الى النيل الازرق الذي يتجه غربا ,يوجد نهر العواش الذي يتجه شرقا وانهار اخرى تتجه جنوبا هذه الانهار تسببت في فيضانات ونزوح في شهر يوليو الماضي وصلت الى 30 الف نسمة , واضرار لاماكن كثيرة خارج السودان .

بروفيسور ياسر عباس

كما اضاف البروفسور ياسر انه يوجد لجنة وطنيه في وزارة الري مختصه بالفيضان برئاسة عبد الرحمن صغيرون من مهامها ان ترصد المياه من الامطار على الهضبه الاثيوبيه عن طريق الاقمار الصناعية وترصد مناسيب المياه في النيل من الديم والرصيرص وسنارالى دنقلا.

وبذلك تستطيع اللجنة التنبؤ بمستوى الفيضان في الايام القادمه , كما يوجد ممثلين من الخزانات من مدير عام الخزانات ومدير تشغيل وبصورة يومية تتم مناقشه كيفية استخدام الخزانات في التقليل وكسر حدة الفيضان .

الامطار في الهضبه الاثيوبيه هي السبب الاساسي في الفيضان

وليس سد النهضه او السد العالي وهي مقوله خاطئه
كما اضاف وشدد ان الاشاعه بأن هناك شق في خزان جبل اولياء لا مكان لها من الصحه وان الخزانات كلها تعمل بجوده عاليه ويتم متابعتها من قبل الخبراء والمختصين.

كما قال مدير الإدارة العامة للدفاع المدني السوداني، أحمد عمر سعيد نقلا عن وكالة السودان للانباء مساء الثلاثاء إن الإدارة تمكنت من تقليل حجم الخسائر المتوقعة من الفيضان نتيجة للتنسيق الكبير بشأن إدارة الأزمة مع الجهات ذات الصلة كما يتم نقل المتضررين الأن الى مناطق امنه.

نأمل ان تعود الحياه الى طبيعتها , رفع الله البلاء عن البلاد واعاننا في هذه المحنه ,عظم الله اجر الأسر والمتضامنين مع متضرري السيول والفيضانات.

هل مددت العون الى المتضررين؟ كن مساهما ..

المصادر

مصدر اول، مصدر ثان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى