غير مصنف

بحر الدين إبراهيم : لم اهتم مطلقا بمن حاول احباطي ابرز الرسامين السودانيين

المهندس بحر الدين إبراهيم يجد في الفن متنفسا وأسلوب حياة وطريقة مختلفة للتعبير عن مشاعره، فلم يقف عند نوع معين من تلك الفنون ليصعد بهدوء ليكون ضمن أبرز الرسامين السودانيين.

هذه مقالة المبدع بحر الدين

بحر الدين إبراهيم، ابرز الرسامين السودانيين

نتعرف عليه وعلى قصته

اسمي بحرالدين ابراهيم بحرالدين ادم، عمري ٢٣ ربيعا، ادرس بجامعة السودان الجناح الجنوبي كلية الهندسة قسم الهندسة الميكانيكية.

انا مجرد رسام هاوي احاول ان اتعلم كل أنواع الفنون و الخامات و إلى الان قد جربت الرسم الواقعي.. البورتريه.. و رسم الانمي و الماندالا.

و الخامات التي استخدمتها و أصبح لدي فيها القليل من الخبرة… الألوان الخشبية و المائية و الرصاص و قلم الحبر الجاف.

البدايات الخجولة

في بدايتي في الرسم كنت ارسم فقط عندما أكون زهجان و ارسم كي ارفه عن نفسي قليلا و كانت بدايتي هذه او كما اسميها البداية غير الجادة في 2015 و لكني لم استمر فقد توقفت لمدة 3 سنوات و عدت في شنو 2018 و أيضا لم أكن املك شغفا فعليا في الرسم.

و لكن بدايتي الفعلية و بداية تطوري و اهتمامي بالرسم كانت في 2019 شهر أبريل هنا حيث تعرفت على الرسامين و دخلت قروبات الرسم في الواتس و الفيس و أصبح لدي شغف كبير.

عندما نجحت

بحر الدين إبراهيم، ابرز الرسامين السودانيين

و لا ننسى ان في بدايتي كان هناك الكثير من الذين قالوا لي أن الذي أفعله هو محرد ضياع للزمن و أيضا هناك من كان يضحك و يسخر مني و من السخرية ان نفس الناس الكانو بسخرو مني يطلبون مني رسمهم الآن.

الحمدلله الآن وصلت لمرحلة انا راضي بيها لكن لسه دي مجرد البداية في مشواري للعالمية و ترك بسمة لي يحفظني بها الناس مثل الفنانين الكبار أمثال دافنشي و فانجوخ.

و للعلم فإن دافنشي هو قدوتي في الرسم حيث انه كان رساما و مهندسا و عالما.

الداعم الأول هو الحبيبة

و اخيرا اكثر انسان دعمني في الرسم و كانت دائما بتشجعني و هي البتجيب لي أدوات الرسم مهما كانت غالية طوالي بتجيبو لي بدون تردد امي الغالية لولاها لما كنت وصلت لما وصلت اليه في الرسم ابدا.

ابرز لوحات وأعمال بحر الدين إبراهيم

وانت ما رأيك في هذه اللوحات والأعمال المميزة ؟ شاركنا برأيك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى