تقنية

بين وسائل النقل القديمة والحديثة

وسائل النقل هي مجموعة من الوسائل والتي تستخدم لنقل الانسان والبضاعة والحيوان من مكان الي اخر. ومنذ قديم الزمان والانسان يحاول ان يجعل وسائل النقل القديمة سهلة وسريعة من اجل رفاهيته لربط البلاد والأماكن مع بعضها البعض مع اختلاف أغراض الربط.

دراجيات من مبادرة الدراجيات السودانيات
دراجيات من مبادرة الدراجيات السودانيات

منذ القدم يحاول الانسان ان يسرع من وتيرة حياته بالسرعة ولديه تلك الإرادة القصوى لتسريع الأشياء من حوله وانجازها في زمن وجيز، سواء كان ذلك في الاكل او البناء او الصناعة او أي شيء اخر، ساعدت ارادته هذه، في تشغيل عقله واختراع عدد لا يحصي من الوسائل وتطوير وسائل النقل القديمة إلى تكنولوجيا جديدة أسرع وأفضل.

وسائل النقل في بدايتها كانت بدائية جدا في العالم، فيما يخص وسائل النقل القديمة استفاد الانسان من الحيوان وأيضا استخدم الانسان نفسه في النقل فيها حيث تم استخدام الحيوان مثل البغل والحمير والاحصنة والبقر من اجل التنقل من مكان الي اخر، والجمال في الفيافي والصحراء، والكلاب في الأماكن المثلجة.

البقارة في غرب السودان
البقارة في غرب السودان

وحتى أن الانسان استفاد من الذئاب، ليستخدمها في نقل بضائعه ومعداته ونفسه في المناطق المثلجة. وتم استخدام قوة الهواء لتحريك السفن والقوارب في المحيطات والبحار والانهار وهذه الوسائل جميها تتفق في نقل البضاعة والانسان والحيوان من مكان الي اخر مع اختلاف أغراض النقل.

أقرأ أيضا

التكنولوجيا الرقمية
تكنولوجيا المعلومات ونصف المجتمع

تعدد وسائل النقل في العالم وكلها كانت ترمي لهدف واحد وهو من اجل رفاهية وراحة الانسان وحده. ووسائل النقل هذه:

وسائل النقل القديمة:

الانسان (برية)

كان يستخدم الإنسان في وسائل النقل القديمة، نعم انه لأمر عجيب ! لكنه حقيقة، حيث يوجد في بعض البلاد انسان يجر العربات لينقل الناس والبضائع ونجد مثل هذه المظاهر تتعدذ بكثرة في الهند ودول شرق اسيا وأيضا كان يستخدم العبيد في مثل هذا النوع من النقل وما زالت مستخدمة حتى لان في بعض الأماكن.

الحيوانات (برية)

عمر الدقير، رئيس حزب المؤتمر السوداني، مع سائق كارو
عمر الدقير، رئيس حزب المؤتمر السوداني، مع سائق كارو

تم اسخدام الحيوانات ايضا في وسائل النقل القديمة حيث تتعدد الحيوانات التي كانت تستخدم من اجل النقل سواء كان النقل من اجل الحيوان او الانسان او البضائع. استخدم الانسان الاحصنة، والحمير، والبقال، والبقر، والفيلة (في الهند) لنقل بضائعه. والجمل ايضا كان يستخدم وأطلق عليه سفين الصحراء. واستخدم الانسان الكلاب والذئاب في الأماكن الجليدية، ولا تزال الحيوانات تستخدم كوسائل نقل حتى الان.

السفن البحرية (بحرية)

تستخدم السفن حتى يومنا هذا لكن مع بعض التطور مع تشابه الفكرة الأساسية فقط، حيث اختلفت وسائل الدفع من استخدام القوة الهوائية الي استخدام القوة الحرارية عن طريق المحركات من التي تم استخدامها في وسائل النقل القديمة.

قارب مع ثلاث صيادين في النيل
قارب مع ثلاث صيادين في النيل

الدراجات الهوائية (برية)

وسائل النقل الحديثة:

السيارات (برية)

تعتبر السيارات من اهم وسائل النقل البرية التي بدأت بالظهور منذ القرن التاسع عشر ومرت بالعديد من التطورات، ولا يزال الانسان يستخدمها حتى يومنا هذا وتستخدم هذه السيارات محركات الاحتراق التي تعرف بإفرازات ثاني أوكسيد الكربون لكن بدا الانسان بترك المحركات الحرارية وتوجه الي المحركات الكهربائية لأغراض تتعلق بتلوث البيئة وتعتبر السيارات ثورة للنقل بالمقارنة مع وسائل النقل القديمة.

القطارات (برية)

قطار عطبرة في الثورة السودانية ، 2019
قطار عطبرة في الثورة السودانية ، 2019

القطارات هي عبارة عن عربات تسير في مسارات حديد مخصصة لها تم استخدامها من قبل بريطانيا في عام 1789م . استخدمها الانسان في الحرب العالمية بكثرة. ومرت هذه القطارات بمراحل تطور عديدة حتى تم اختراع القطارات الكهربية والمغنطيسية التي تعمل بقوة التنافر المغنطيسي.

قطارات حديثة ، التكنولوجيا تغير اسلوب حياتنا والنقل
قطارات حديثة ، التكنولوجيا تغير اسلوب حياتنا والنقل

الطائرات (جوية)

ظهرت الطائرات على يد الاخوان رايت في عام 1903م وكانا من اول الأشخاص الذين نجحو في جعل الطائرة تحلق واول من استخدم الطائرة من اجل التحليق وكانا من أوائل الذين وضعوا أسس تصميم الطائرات والتي لا زالت تستخدم حتى الان. ويعود الفضل إليهم في ظهور الطائرات المختلفة والمتنوعة والمتطورة والمتعدة الاحجام والاغراض.

الغواصات (بحرية)

الغواصة هي عبارة عن سفينة بحرية يمكنها ان تغوص تحت الماء وان تطفو عليه وتستخدم بكثرة في الأغراض الحربية.

وسائل النقل كثيرة جدا وكلها تؤدي نفس الغرض لكن جميعها لديها هدف واحد وهو ان توفر المزيد من الوقت واختصار المسافات الطويلة وتحقيق رفاهية الانسان، والانسان استطاع أي يخترع السفن الفضائية والمركبات الفضائية وكانت هناك عدة محاولات للانتقال عبر الزمن. ويجب علينا ان نشكر الله ونحمده على هذه الدواب والانعام وفي الختام أقول ان الانسان يحاول ان يكتسب الزمن ويوفر وقته لكي يسرع من وتيرة حياته لكن في نهاية الامر يكسب زمن ويضيعه في مكان اخر فعلينا الحذر من اكتساب الزمن ومن ثم تضيعه.

المصادر

مصدر أول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى