غير مصنف

تعرف على مشروع زينة

أحد المشاريع الحائزة على منحة المواقع الالكترونية

مشروع زينة ، احد المشاريع الحائزة على منحة المواقع الالكترونية عبر مؤسسة بايونير والتي تقدم للمشاريع الناشئة واصحاب الافكار، وهي واحدة من ضمن اكثر من 50 موقع الكتروني تمت رعايتها ودعمها الى الان، لنتعرف معا على أصحاب المشروع وأفكارهم ورؤيتهم لمستقبل المشروع.

يمكنك زيارة موقع زينة

مرحبا بك، حدثنا عنك و عن بداية مشروعك ؟

انا وصال محمد موسى

اتخرجت من كلية الصيدلة جامعة ام درمان الاسلامية 2016 وبحسب وجودي الدائم في مجتمع الصيادلة على السوشيال ميديا  واحتكاكي المستمر  بالمجتمع النسائي على السوشيال او في صيدليات المجتمع  لاحظت لوجود حوجة كبيرة لربط الفئتين ديل مع بعض لتعزيز دور الصيادلة في رفع مستوى الوعي تجاه قضايا البشرة والتجميل  وعكس ابداعهم في المجال دا وحل مشاكلهم التسويقية  وفي الجانب الاخر سد حوجة النساء واصحاب المشاكل الجلدية لوسط متخصص يرجعوا ليه و يرد على اسئلتهم واستفساراتهم ويقدم ليهم حلول علمية وموثوقة  حاليا  معاي من الفريق عبدالله ادم ساعد كثير في التخطيط و  تطوير الفكرة لتصل الى المرحلة دي و  حيعرفكم بنفسه.
 

مرحبا انا عبدالله ادم

مهندس اتصالات ، اعمل حاليا ضمن برنامج (enable youth program) . وهو برنامج تنموي بيهدف لتأهيل وتدريب وتمويل رواد الاعمال للقطاع الزراعي ، برعاية كريمة من بنك التنمية الافريقي.

يمكنك طلب المنتجات مباشرة عبر الموقع

قصتي مع ريادة الأعمال بدأت مبكرا، اشغلت مؤخرا كفريلانسر وكانت تجربة فريدة حببت لي الاستقلال الذاتي ومن ثم ريادة الأعمال، لاحقا شاركت في برامج مثل القادة الشباب برعاية (UNDP) ، و (conventual hackathon) وغيرها من الورش والفعاليات ، كان لمثل هذه المشاركات والبرامج دور كبير في تطوير شخصيتي لدخول عالم البزنس .

وايضا من الأسباب الرئيسية وقتها صعوبة ايجاد فرصة توظيف في مجال الاتصالات تحديدا، وقد كان سببا لتجريبي عدة وظائف بعيدة عن التخصص والتي في نفس الوقت لم تكن مرضية لي، كل هذه التجارب وغيرها شكلت لي دافع لانشاء مشروعي الخاص ومشروع زينة كان الفرصة المثالية التي يمكنني عبرها المساهمة في حل مشكلة حقيقية تواجه المجتمع وهو عن طريق ابتكار حلول تكنولوجية وتيسيرها لخدمة المجتمع.

عرفونا بالمشروع، والخدمات التي تهدفون لتقديمها عبر الموقع الالكتروني؟

 زينة هي أول منصة الكترونية رائدة في تقديم خدمات العناية بالبشرة والشعر وتقديم الحلول العلمية فيما يخص الامراض الجلدية في السودان. تقدم المنصة خدمات مميزة عن طريق ربط العميل بالصيادلة المتخصصين في صناعة التركيبات الصيدلانية التجميلية والعلاجية في جميع انحاء السودان بالاضافة الى توفير خيارات واسعة من المستحضرات الصيدلانية الصحية والامنة و المصممة من قبل صيادلة خبراء في مجال العناية بالبشرة والشعر.

زينة تحاول في رفع مستوى الوعي تجاه مشاكل البشرة والشعر من خلال توفير خدمات الاستشارات الطبية والارشاد والتوعية بمضار مستحضرات التجميل غير القانونية والضارة بالصحة.

خدمات زينة للصيادلة

  • تمكين الصيادلة من خلق قنوات تواصل جديدة مع العملاء مما يساعد في تسويق الإبداعات الصيدلانية وتعزيز دور الطبيب الصيدلاني  في مجال التجميل والعناية بالبشرة والشعر.
  • تمكين كل صيدلاني من انشاء متجره الالكتروني الخاص  بناء علامته التجارية المميزة له والوصول الى اكبر فئة من العملاء المسهدفين وخلق جماهير جديدة.
  • تكفل المنصة بخدمات الترويج والتوصيل للمنتجات  وتوفير قنوات تواصل تمكن الصيدلي من ممارسه دورة الطبيعي في التوعية والارشاد بالمشاكل الجلدية والتوعية بالمستحضرات التجميلية
  • توفير بيئة مناسبة للمنافسة و الابداع وتبادل الخبرات بين الصيادلة من خلال المنتدي و المدونة

خدمات زينة للعملاء

  • زينة هي منصة الكترونية توفر منتجات العناية بالبشرة الشعر  الصحيية والامنة  و بخيارات واسعة في مكان واحد.
  • ربط العميل بعدد من الصيادلة المتخصصين في مجال التجميل وتوفر خدمات الاستشارات الطبية فيما يخص مشاكل البشرة والشعر .
  • تسهيل عملية الحصول على مستحضر صيدلاني من اي مكان مع خدمة التوصيل المصحوبة برسائل توعوية وارشادية.
  • ضمان تجربة تسوق رائعة وخدمة صحية مفيدة ومحتوى علمي موثوق. 

ما هي الصعوبات التي واجهتكم في البداية؟

اول صعوبة واجهتنا وتواجه جميع الشباب هي الايمان بالفكرة وخوف البدايات والاسئلة من شاكلة هل الفكرة ناجحة وهل ستجد القبول، لكن بعد قبول الفكرة في منحة بايونير للمواقع الإلكترونية كانت بمثابة اول خطوة تشجيعية ودليل على نجاح الفكرة .

ومن الصعوبات ايضا عندما تكون مبتدئ وتفتقر للمعرفة في مجال البزنس تجد نفسك بحاجة الى معرفة وخبرة كبيرة للتعبير بمشروعك وبنفس الوقت يمكن لعملية التعليم هذه ان تاخد زمن طويل.

مدونة زينة

ايضا من الصعوبات التي واجهتنا وتواجه الكثيرين هي مشكلة التمويل والدعم المادي، احيانا كثيرة توجد مهام كتيرة تتطلب متخصصين لانجازها بطريقة احترافية ولكن لانعدام التمويل تضطر لانجازها لوحدك، وبالتالي بدايتك ستكون متواضعة الى حد ما.

كيف ترون زينة  بعد سنة من الان؟

نحن نرى ان زينة ستكون مستقبلا تطبيق واسع الانتشار ، حاليا زينة بتقدم خدماتها في ولاية الخرطوم فقط ، ولكن بعد سنة نهدف لتمديد سلسلة خدماتنا للولايات و ربما خارج السودان ، خدمات زينة حاليا محصورة في خدمتين فقط توفير المنتجات اونلاين وخدمة اللاستشارات .

اما لاحقا نهدف لاضافة خدمات للصيادلة مثل الربط بمتاجر المواد الخام ومواد التعبئة والتغليف و ربطهم بالمصممين .

ونهدف ايضا ان تضم المنصة اختصاصي الجلدية من الاطباء لتطوير خدمة الاستشارات الطبية وحتى حجز مقابلة مع طبيب اونلاين .

ما هي رؤيتك المستقبلية للوصول لجمهور أكبر ونتائج أمثل وكيف ترى دور الموقع الإلكتروني في ذلك؟

نحن حاليا  في مرحلة الوعي  والتعريف بزينة وما تقدمه من خدمات  لما ننتقل الى مرحلة الاهتمام ح نركز على الميزات التنافسية لزينة و تطزوير خدماتنا  ، وسيكون ذلك عن طريق فهمنا المستمر لساحة التواصل مع العملاء ، وبتحديد اهداف استراتيجية و تحديد الجمهور المستهدف واختيار القناة المناسبة للتواصل  بالاضافة الى نشر المحتوى في مدونة زينة باستمرار والذي يتعلق بما يهم العملاء من معلومات طبية ونحوه.

اخيرا بنحلم بزينة

كأكبر تجمع للصيادلة في السودان وان يكون  تطبيق موجود في هاتف كل سودانية و تعتبره المرجع الأساسي فيما يخص العناية بالبشرة والشعر  وانا كصيدلانية بحلم  بإختفاء البوتيكات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى