تكنولوجيا

ما هي برامج التجسس والإختراق؟ وكيف أحمي بياناتي منها؟

تُعرّف برامج التجسس بوجه عام على أنها برامج مصممة لجمع البيانات من حاسوب أو جهاز آخر وإعادة توجيهها إلى طرف آخر من دون موافقة المستخدم أو معرفته .

ويتضمن هذا عادةً جمع بيانات سرية مثل كلمات المرور ورموز PIN وأرقام بطاقات الائتمان ومراقبة ضغطات لوحة المفاتيح وتعقب عائدات الاستعراض وجمع عناوين البريد الإلكتروني.

إضافة إلى كل ذلك تؤثر هذه الأنشطة كذلك في أداء الشبكة وإبطاء النظام فضلاً عن الإضرار بالعمليات التجارية بوجه عام.

ما المقصود ببرامج التجسس وكيف تعمل ؟

وبرامج التجسس هي برامج يتم تثبيتها من دون موافقتك سواء كان ذلك على حاسوب عادي أو تطبيق مضمن في مستعرض الويب الذي تستخدمه أو تطبيق هاتف محمول مثبت على هاتفك.

وبإختصار تعمل برامج التجسس على نقل معلومات شخصية وسرية تتعلق بك إلى المهاجم ، وقد تكون المعلومات تقارير حول عائداتك في استعراض الإنترنت أو عمليات الشراء التي تقوم بها ، كما يمكن تعديلها لتسجيل أشياء مثل ضغطات لوحة المفاتيح أو معلومات بطاقة الائتمان أو كلمات المرور أو بيانات اعتماد تسجيل الدخول.

كيف تتم الحماية؟

تتم الحماية من هذه البرامج عن طريق تقنية تسمى XD وهي اختصار إلى Execute Disable Bit .

وهذه التقنية يجب أن تدعم ببرامج حماية داخلية وهذه البرامج تقوم بمراقبة البرامج الداخلية في نظام التشغيل ومن امثلتها :

  • anti virus وهو مضاد فيروسات.
  • anti spam وهو مضاد ملفات دعاية.
  • anti spy وهو مضاد تجسس
  • anti trojan وهو مضاد لحصان طروادة.

اشهر برامج الحماية :

برامج مضادة للفيروسات

وهنالك العديد من البرامج التي يمكنك تحميلها على جهازك من أجل حماية نفسك من التجسس وأبرزها :

1 – Bitdefender

2 – Kaspersky

3 – Norton

4 – Nod32

ملاحظة :

بسبب تطور البرامج الضارة والفيروسات يجب التحديث الدائم لهذه البرامج مع مراعاة عدم دخول المواقع المشبوهة وعدم استخدام الأجهزة الخارجية المجهولة مثل ال Flash Drive وغيره ، مع الفحص الأولى لهذه الأجهزة الخارجية قبل إستخدامها.

إحمي نفسك !

لا يوجد نظام تشغيل بدون منافذ ولا يوجد جهاز لا يحوي فجوة ولا يوجد جهاز لا يستطيع هاكر اقتحامه .

أغلب وأقوى الهاكرز في العالم هم مبرمجين الكمبيوتر ومهندسين الاتصالات والشبكات ولكن الأقـوى منهم هـم الشباب والمراهقون المتسلحون بالتحدي وروح المغامرة والذين يفرغون وقتهم لتعلم المزيد والمزيد في علم التجسس والتطفل على الناس، وعموماً مصير كل هؤلاء في الغالب إلى السجن أو أكبر شركات الكمبيوتر والبرمجة في العالم .

الآن تحولت الحروب من ساحات المعارك إلى ساحات الانترنت والكمبيوتر وأصـبح الهاكرز مـن أقوى وأعتى الجنود الذين تستخدمهم الحكومات وخاصة ( المخابرات ) حيث يستطيعون التسلل بخفية إلى أجهزة وأنظمة العدو وسرقة معلومات لا تقدر بثمن وكذلك تدمير المواقع وغير ذلك. وكذلك لا ننسى الحروب الجهادية الإلكترونية التي تدور رحاها بين العرب و اليهود والأمريكان والروس ، فخذ حذرك دوماً .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى