غير مصنف

مبشر عبدالله : تخطف لوحاته الاضواء بتواضع ابرز الرسامين السودانيين

“الحياة ليست لعبة لاتحاول الفوز بكل شيء فتخسر ولا تحاول خطف الأضواء فتُظلِم لاتحاول ان تتصنع ، ترفع وكن انت 🖤✨” هكذا قال المبدع في مقالته ابرز الرسامين السودانيين ولكن لم يعلم ان لوحاته تخطف الأضواء

هذه مقالة المبدع مبشر

نتعرف على قصته واعماله

إسمي مبشر عبدالله محمد العمر عمري 19 سنه، خلصت المرحلة الثانوية ومقبل على الجامعة ان شاء الله.

برعت في رسم البورتريه بالرصاص في فترة قصيرة وبديت حديثآ في الرسم ثلاثي الأبعاد بالبهية على الحائط وكاتب بكتب خواطر.

الرسمة الكانت فترة انتقاليه بالنسبه لي هي رسمتي للرابر 2Max خلتني انتقل من فترة ممارسة لي احتراف وادتني دافع كبير اني اواصل في مسيرتي لأنها كانت بعد شهرين فقط من بدايتي في الرسم.

هي كانت رابع رسمة بورتريه ارسمها في مسيرتي وكانت احترافيه بصورة خلتني انا مندهش من مستواي اتحسن بالسرعه دي كيف وحتى الرابر بعد شافها حبها وطلبها مني ودي حاجه خلتني في قمة الرضى عن نفسي.

ومن الرسمات الكانت ادتني دافع كبير رسمتي للولدة والوالد كانت رسمات جميله وتجربة جميلة جدآ وشعور اجمل كان لمن حسيت انهم فرحو بالحاجه دي.

والد مبشر
والدة مبشر

طموحي في المستقبل ان شاء الله إني انشيء معرض خاص بي وأعمل ورشة بتاعت رسم لتعليم المبتدئين من الصفر وحتى الإحتراف وأدعمهم بكل البستطيع ادعمهم بيهو لأنو مافي شعور اجمل من انك تلقى زول بدعمك وانت في بداية مسيرتك.

البداية كانت موفقه وكانت في شهر اكتوبر 2019 بديت في تعلم رسم البورتريه بالرصاص وبصور سريعة وفي فترة ما اتعدت الشهرين بلغت مستوى عالي في الرسم ودي حاجه خلتني سعيد جدآ.

وبعد مرور فترة توقفت تمامآ عن الرسم لظروف دراسية لأني كنت ممتحن الشهادة السودانيه وما قدرت اوفق بين اني امارس هوايتي ولا انتبه لي دراستي فقررت انتبه لدراستي ووقفت رسم لفترة قرابة العام.

وبعد خلصت الدراسة رجعت في شهر اكتوبر 2020 للرسم مرة ثانيه ولقيت مستواي اتراجع بس رجعت تانيه واتحسنت وكل فترة قاعد اطور من مستواي اكتر وحتى الأن ماشي في تطور اكتر وحطور من نفسي حتى احترف الرسم بكل الخامات والطرق ان شاء الله.

بديت في كتابة الخواطر قبل عام كدا وكانت حاجه جميلة جدآ بتخليك تعبر عن نفسك بصورة جميلة.

من بعض كتاباتي في الخواطر:

“الحياة ليست لعبة لاتحاول الفوز بكل شيء فتخسر ولا تحاول خطف الأضواء فتُظلِم لاتحاول ان تتصنع ترفع وكن انت 🖤✨”
“لا تحاول إصلاح مَن حولك أصلح نفسك اولآ أنت مليء بالثقوب لاتكن كالمصفاة التي تظن انها تسد وعاء مثقوبآ “
“لا تكن اعمى تركض فقط لبلوغ هدفك وتتعثر ولا تبالي بما في الطريق انا الطريق قصير وملئ بالتفاصيل فأستمتع بتفاصيل الطريق “.


أكبر داعم لي هي كانت نفسي أنا دعمت نفسي بنفسي أمنت بنفسي ووثقت بيها ووصلت لي مستوى كويس وحصل لي مستويات اعلى من كدا والناس الدعمتني ما بنساها اولهم ناس البيت وهم داعم كبيير بالنسبة لي وأهلي واصدقائي كلهم دعموني.

لكن مكانة خاصة لدعم الوالدة اكبر داعمة لي واكتر وحدة دعمتني وكانت مؤمنه بي وخلقت فيني الدافعيه لي اني امارس هوايتي وهي ليها أكبر اثر علي.

وصديقي ايضآ حامد ويست استفدت من خبرتو في مجال الرسم كتييير شديد وهو من اكبر الناس الدعمتني ولي هسي بتدعم فيني.

من مسيرتي القصيرة في مجال الرسم اكتشفت انو الإيمان بمقدراتك هي البتصنع منك انسان ناجح ودعمك الذاتي لي نفسك هو اكبر داعم ليك وهو البدفعك للنجاح.

ابرز اعمال الفنان

وانت ما رأيك في هذه اللوحات والأعمال المميزة ؟شاركنا برأيك

Heba Hassab Al-nabi

طبيبة مختبر وكاتبة محتوى ابداعي ورسامة ، ومهتمة بالبحث العلمي . 🌸💚شمعتي لا تنطفيء💚🌸

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى