مجتمعمجتمع ريادي

محمد كمال : بصمتي عبر الفن أبرز الرسامين السودانيين

الالوان المبهجه والفنون الجدارية لها طابع خاص وبصمة جذابة،هي ابتسامة للمارة وتهويدة على قلوبهم من أبرز الرسامين السودانيين

هذه مقالة المبدع محمد

نتعرف على قصته وأعماله

اسمي محمد كمال، عمري ٢٣ سنه، اقطن ب امتداد ناصر محطة ١٠ بري، درست جامعة أم درمان الأهلية تصميم ايضاحي ولكن لم استطيع مواصلة الدراسه بسبب الظروف.

بدايتي كانت منذ الصغر والموهبة كانت موجودة لدي منذ نعومة اظافري.

جربت كل انواع الفنون كلها واتخصصت في مجال النحت والرسم والديكور، وكان الداعم في مسيرتي بعد ربنا سبحانه وتعالى هي الوالدة بتوفيق من رب العالمين .

طموحاتي وإنجازاتي

اتمنى في المستقبل القريب أن تكون لي بصمة في عالم الفن على المستوى المحلي والعالمي، واطمح بأن تتعرض اعمالي ولوحاتي في المعارض العالمية.

المجالات الي عملت بها مجال التصميم الصناعي اشتغلت مع منظمات كتيرة.. الاتحاد الاوربي (فيت كير) وبرضو في (منظمة سبأ)

رسالتي للمبدعين

بقول لكل المبدعين والمواهب والمبتدئين إنو الصبر مفتاح الفرج والنجاح، وعندما تضع هدفا من أهدافك وعشان تصل ليهو فلازم تجتهد وتبذل قصارى جهدك لكي تصل ولا تيأس ولا تحبط من بداية الطريق لازم الإستمرارية ،فلكل مجتهد نصيب.

ابرز أعمال الفنان

وانت ما رأيك في هذه اللوحات والأعمال المميزة ؟شاركنا برأيك

Heba Hassab Al-nabi

طبيبة مختبر وكاتبة محتوى ابداعي ورسامة ، ومهتمة بالبحث العلمي . 🌸💚شمعتي لا تنطفيء💚🌸

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى