ثقافةطبيعةمجتمعمنوعات

مدينة زالنجي : أجمل مستوطنات مناطق غرب السودان

زالنجي ، لوحة فنية من الجمال اوجدها الله ، جمال أشجار المانجو الخاصة بها وجبنها الأبيض الذي اشتهرت به و بقاعها الخضراء الممتدة جمال من نوع آخر .

هي حاضرة ولاية وسط دارفور، وأحدى أجمل مدن الولاية، تتميز بطبيعتها الخضراء الجميلة، كانت تتبع لولاية غرب دارفور قبل تأسيس ولاية وسط دارفور.

الموقع الجغرافي

تقع زالنجي في ولاية وسط دارفور غرب السودان في الطريق الموصل بين نيالا والجنينه، ويحدها من الشمال الشرقي الفاشر ومن الشمال الغربي الجنينة ومن الجنوب الشرقي نيالا.

وهي تتكون من ثلاثة وحدات إدارية، وحدة مدينة زالنجي، وحدة أبطا الإدارية، وحدة تريج الادارية، بلغ عدد سكانها 27,258 نسمة حسب إحصائيات 2009 م .

طبيعة زالنجي

تتميز بتضاريسها المختلفة، إذ تحتوي على سلسلة من الجبال شاهقة الطول مثل: جبل كنجومية – جبل كونجي – جبل سرمي – جبل كرندلي – جبل عصيدة – جبل قندراسي.

وغيرها من الجبال، والاودية الموسمية مثل: وادي أريبو الذي ينحدر من أقصى جنوب زالنجي، ويطوقها من إتجاهي الشرق والغرب .

ليلتقي بوادي أزوم الذي ينحدر من شرق زالنجي، بمقرن تاري الذي يربط المدينة بمناطق الانتاج (حلة برنو،دنقل،كراري،كرقو ،وغيرها ) 

الحالة المناخية

يبلغ متوسط درجات الحرارة اليومي ما بين ١٣-٣٠ درجة مئوية، تشهد زالنجي في إبريل أعلى معدلات هطول الامطار .

تكون مشمسة في الأشهر الاولى، ثم تتبلد بالغيوم في منتصف العام. 

موارد زالنجي والمهنة السكانية السائدة

تعتبر الزراعة المورد الرئيس للولاية، والمهنة السائدة لدى السكان ، ومصدر دخلهم الرئيس، نظرا لتميزها بخصوبة أراضيها .

ووفرة أمطارها الموسمية، الذي يوفر الكثير من العناء للسكان، في ري زراعتهم ، من أهم المحاصيل التي تنتجها المدينة : الفول السوداني، الدخن، الذرة.

تمتلك المدينة وفرة من الثروة الحيوانية، الذي بشكل الرعي مصدر إقتصادها الثاني، تشتهر كذلك بإنتاجها العالي للجبن الأبيض.

أبرز مناطق زالنجي السياحية والاثرية

تزدهر المدينة بالعديد من المناطق السياحية والأثرية، من أشهرها قصر الأمير محمد سلطان بحر الدين، المتميزة بأسوارها الشجرية الخضراء.

كذلك المسجد العتيق، والساحة الشعبية، الاستاد الرياضي، وأيضا مشروع جبل مرة للتنمية الريفية التابعة للسوق الأوربية المشتركة.

ومن أبرز المناطق السياحية كذلك كبري أزوم، الرابط بين مدينتي زالنجي والجنين.

مطار زالنجي الذي يعد أحد أقدم مطارات دارفور الواقعة في الإتجاه الشمال الشرقي للمدينة، يتميز المطار بمساحته الترابية الشاسعة ،كما تحتوي على سلسلة جبلية شاهقة.

إقرأ أيضا:

هي وجهة سياحية جذابة بطبيعتها، قابلة للتطوير عبر مقومات السياحة العصرية، مثل المنتجعات وغيرها.

التوثيق لمدن السودان هو انعكاس مدى روعة ما اوجده الله على الارض من جمال ، مارأيك بأن تشاركنا معلومات عن هذه المنطقة ؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى