غير مصنف

مهاد معاوية : من سار على الدرب وصل إلى أبرز الرسامين السودانيين

“صادفتني جملة لفنان كبير قال فيها إن كل من يريد تعلم الرسم يجب عليه الرسم كل يوم حتى وإن كانت مجرد خربشات على الورق ولكن لا تدع يوم يمر عليك دون مسك القلم ” هكذا سارت مهاد معاوية للوصول الى الدرب ضمن أبرز الرسامين السودانيين

هذه مقالة المبدعة مهاد

أدعى مهاد معاوية أبلغ من العمر عشرون عاماً وأنا أدرس بكلية العمارة والتخطيط بجامعة أمدرمان الإسلامية، منذ صغري أهوى الرسم كثيراً مع أنني لم أجده إلا أنني كنت أحب ما أفعله.

بعدها توقفت عن الرسم مدة طويلة، لكنني كنت أرى رسومات الفنانين الهواة والمحترفين على مواقع التواصل الاجتماعي فعاد إلي الشغف.

وفي تلك الفترة صادفتني جملة لفنان كبير قال فيها إن كل من يريد تعلم الرسم يجب عليه الرسم كل يوم حتى وإن كانت مجرد خربشات على الورق ولكن لا تدع يوم يمر عليك دون مسك القلم ،فبدأت تعلم الرسم بصور جدية العام الماضي وهذه كانت بداية فني.

وكنت أحاول رسم أنماط متنوعة من شتى أنواع لكن رسم البورتريه كان المفضل لدي مع أنني لم أكن جيدة فيه لكنني تحديت نفسي بأن أتعلمه وأحترفه.

فتبعت مقولة ذلك الفنان فأصبحت أرسم كل يوم وبسبب هذا تتطورت مهاراتي بسرعة كبيرة وكل رسمة كانت أفضل من سابقتها .

وكان دعم من حولي أسرتي وخاصة أخواتي وصديقاتي يدفعني للمواصلة وأصبحت أنشر رسوماتي على منصة الفيسبوك فكانت تعليقات الناس الإيجابية تحفزني وتدفعني للإبداع أكثر فأكثر.

أما التعليقات السالبة لم أعرها أي إهتمام بل العكس كانت تحفزني هي الآخرى وتزيدني إصرار وعزيمة.

وفي المستقبل بإذن الله أود أن أصبح معمارية يلمع إسمها في الوسط المعماري وأن أضع بصمة في مجالي وأنوي المواصلة أيضاً في الرسم والوصول لمسويات متقدمة بإذن الله💛🌻.

أبرز أعمال الفنانه

وأنت ما رأيك في لوحات الفنانة واعمالها الجميله ؟ شاركنا برأيك

Heba Hassab Al-nabi

طبيبة مختبر وكاتبة محتوى ابداعي ورسامة ، ومهتمة بالبحث العلمي . 🌸💚شمعتي لا تنطفيء💚🌸

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى