ثقافةمجتمعمنوعات

ياسر عبدالله : جذبه جمال الطبيعه ليصبح ضمن ابرز الرسامين السودانيين

لكل الالوان وقع على نفوس الناظرين، ان تمزج الالوان سويا لتخرج افضل عمل لك يشد انظار الفنانيين والعامه، موهبه من نوع اخر و طابع فريد لدى ابرز الرسامين السودانيين.

هذه مقالة المبدع ياسر

٣

لنتعرف على قصته واعماله

انا ياسر عبدالله احمد محمد ٢٦ سنه، خريج جامعة الجزيرة مجمع النشيشيبه كلية العلوم الزراعيه تخصص المبيدات والسميات(اخصائي المبيدات).

احب الفن التشكيلي منذ كنت ادرس في الاساس، ارسم الازهار والطبيعه والحيوانات وهكذا.

في الثانويه تطورت قليلا وبدأت برسم الالآت الموسيقيه ولوحات ملونه للطبيعه بصورة جميله وعرضها للبيع.

بدأت فن البورتريه ف العام ٢٠١٧ بعد رؤيتي للوحات اصدقائي في اسبوع المهندس في المجمع، وتحمست كثيرا فقلت لنفسي لما لا ارسم مثلهم.

وبدأت رحلتي حينها وعشقت الرسم جدا، بعض من الناس يحبطونني بعدم رسم الشخصيات لان لهم سبب ديني بأنه حرام وهكذا، لكنني تجاوزت ذلك حسب رؤيتي الشخصيه ومضيت قدما.

من اكثر الناس دعماً لي هم اصدقائي دون فرز دائما يقفون معي ويروجون عملي، اشكرهم جدا.

احب رسم البورتريه كثيرا، استخدم خامات عديده، الرصاص والرسم الملون والالوان المائيه.

بدأت رسم الانمي حديثا ولدي تجربتان والحمدلله نجحت، لكن البورتريه المفضل عندي.

اتمنى في المستقبل ان ابرع اكثر في مجال البورتريه بكل الخامات حتى اجعله واقعيا.

اشكر كل من ساندني واشكر كل معجبي

ابرز اعمال الفنان

وانت ما رأيك في هذه الاعمال الرائعه؟ شاركنا برأيك.

Heba Hassab Al-nabi

طبيبة مختبر وكاتبة محتوى ابداعي ورسامة ، ومهتمة بالبحث العلمي . 🌸💚شمعتي لا تنطفيء💚🌸

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى